إمكانية الوصول

منصة المعرفة للصحة الإنجابية للشباب

title her

×
text her...

تدبير الحمول عالية الخطورة

تدبير الحمول عالية الخطورة

 

يُعدّ الكشف المبكر عن الحمول عالية الخطورة هو الأساس في التدبير الملائم وهو يقع على عاتق القابلات والأطباء، من خلال فحص الحامل الدوري (الضغط، إصغاء القلب، الوزن والفحص العام للأجهزة، مراقبة الحمل وفحص أسفل الرحم، إصغاء دقات قلب الجنين). وعند تقييم المريضة وتصنيفها ضمن مجموعة الأحمال عالية الخطورة تحال إلى الطبيب الاستشاري.

على الزوج أن يتأكد من أن الحامل تتناول غذاء إضافي يومي وأن ترتاح أكثر من المعتاد خلال اليوم وعلى الأخص في الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل.

الفحص المعملي المخبري

·        الأنيميا (هيموجلوبين اقل من 11 جم).

·        السكر.

·        الزلال: زيادة البروتين بالبول المصاحب بتورم الساقين وارتفاع ضغط الدم.

فحص البطن

·        دقات قلب الجنين غير مسموعة.

·        حركة جنين غير محسوسة بعد الشهر السادس.

علامات الخطر تظهر أثناء الحمل

·        لا تكتسب وزن إضافي (على الأقل 6 كجم خلال الحمل).

·        شحوب جفن العين من الداخل.

·        تورم غير طبيعي بالأرجل أو الأيدي أو الوجه.

·        تكرار التبول مع الشعور بالحرقة أو تواجد دم في البول.

علامات تتطلب النجدة السريعة

·        النزف من المهبل خلال الحمل.

·        الصداع الحاد أو زغللة في العيون.

·        التقيؤ الشديد.

·        ارتفاع درجة الحرارة أكثر من 38 مئوية.

·        الشعور بألم شديد في الرأس أو البطن أو الصدر.

 في حال تم ظهور أي من هذه الأعراض يجب على السيدة طلب المساعدة الطبية بأقرب وقت ممكن.